Medicakare

info@medicakare.com
     medicakare-emailEmail: info@medicakare.com  
  Features   FAQ   Register Now      Sign In     عربي   
 
 

برنامج ادارة عيادة ميدكاكير

 مشكلات تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية مع الحلول

ادارة الصيدليات أصبحت مؤخراً تحتاج إلى احترافية عالية في رصد وتتبّع الأدوية ومراقبة مخازن الأدوية لتفادي الخطأ، فالدواء الفاسد يُعد رصاصة قاتلة لجميع العملاء.

 

ويواجه قطاع الصيدليات ومخازن الأدوية الكثير من الصعوبات والمشاكل التي تمنعه من النجاح وكسب الأرباح، بل تعرّضه هذه المشاكل في كثير من الأحيان إلى عدّة خسائر على مختلف المستويات

 

لذا نقدّم لكم في هذا المقال أبرز 10 مشكلات تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية.

 

كما نشرح كيف طوّرت ميدكاكير أنظمة متخصصة لتقديم حلول مبتكرة لهذه المشاكل من خلال أنظمة ” الصيدليات ومخازن الأدوية” لمجموعة ميدكاكير.

 

 

فقدان التواصل والترابط بين أقسام وإدارات الصيدليات ومخازن الأدوية

تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية مشكلة في التواصل والترابط بين مختلف أقسامها وإداراتها المختلفة.

 

حيث يعمل كل منهم بشكل منعزل وهذا يصنع حالة من التخبّط ويقلل كفاءة اتخاذ القرارات المناسبة داخل الصيدلية.

 

استخدام أنظمة ميدكاكير يصنع فرقًا كبيرّا في حل هذه المشكلة.

 

حيث يقوم بالربط بين جميع الأقسام والإدارات المختلفة للشركة وتعزيز التواصل الفعّال بينهم لإدارة أعمال الشركة بكفاءة عالية تزيد من أرباحها

 

 عدم وجود رقابة في ادارة الصيدليات على دورة المشتريات

من أبرز المشاكل عدم وجود رقابة على دورة المشتريات بأكملها مثل «اتفاقيات الموردين وحدود الأرصدة» وعدم معرفة “الحد الأدنى وحد إعادة الطلب والحد الأعلى”.

 

وهذا بالطبع يمنع الصيدليات ومخازن الأدوية من عمل طلبات آلية بناء على معادلات ومتغيرات معروفة مسبقًا على مستوى المستودعات الداخلية أو مستوى نقاط البيع.

 

ولكن مع أنظمة ميدكاكير المتطورة للصيدليات ومخازن الأدوية، وفّرنا مراقبة احترافية كاملة على دورة المشتريات.

 

حيث تقوم هذه الأنظمة بمتابعة جميع التفاصيل والقيام بشكل آلي بعمل جميع الطلبات بناء على المعلومات التي يتم تسجيلها مسبقًا في النظام عن حدود الأرصدة المتاحة في المخازن أو الصيدليات.

 

وأيضًا يُحدّد حد الطلب والحد الأدنى والأقصى لكل صنف، على مستوى «الصنف، المستودع، نقطة البيع»، وأيضًا يُتابع الاتفاقيات مع الموردين ونسب الخصومات والبونص.

 

 عدم وجود آلية فعّالة لمعرفة مدّة انتهاء الصلاحية

تعاني الصيدليات ومخازن الأدوية من عدم وجود آلية فعّالة وقويّة لتحديد أو معرفة مدّة اقتراب انتهاء صلاحيات الأدوية.

 

والتي تمنع مسئولي المستودعات والصيدليات من اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه هذه الأدوية التي اقتربت على انتهاء صلاحيتها.

 

ولكن مع أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية، سيتمكّن مسئولي المستودعات بمعرفة المدة الكافية والتنبيه قبل انتهاء صلاحية الأدوية لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

 

وأيضًا يمنح الصيدليات ومخازن الأدوية إمكانية متابعة تواريخ انتهاء الصلاحية للأصناف مما يمنع زيادة حجم التوالف لدى الشركة وبالتالي يمنع زيادة معدل الخسائر .

 

 عدم وجود آلية لمتابعة التحويلات الصادرة من المستودع للصيدلية

عدم متابعة التحويلات الصادرة من المستودع إلى الصيدليات والاستلام بالصيدلية ومتابعة هذه المتعلقات بتقارير المقارنة تُعد مشكلة تواجه الكثير من الصيدليات ومستودعات الأدوية.

 

حيث تضع المسئولين في حيرة حول الأصناف المتاحة والرصيد الذي يمكن الاعتماد عليه، مما يمنع من اتخاذ القرار المناسب حول الأصناف المطلوبة لشراء النواقص منها أو وقف طلبات الشراء لأصناف الأدوية المتاحة بكثرة داخل الصيدليات.

 

ولكن مع أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية سيتمكن أصحاب الصيدليات بسهولة من متابعة جميع التحويلات الصادرة من المستودع ومراقبة الاستلام بالصدلية وجميع المتعلقات ووضعها بتقارير وافية للمقارنة بين جميع البيانات،

 

 تكرار تعريف الأصناف

تكرار تعريف الأصناف مشكلة تحدث داخل الصيدليات ومخازن الأدوية لعدم إمكانية تعدد الشحنات والتشغيلات والموردين لنفس الصنف.

 

ولكن أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية تتعامل بسهولة مع الشحنات المختلفة، وتواريخ الصلاحية المختلفة لنفس الصنف، و يُدرج الأصناف البديلة للصنف، ويُرفق صورة واقعية له.

 

 عدم الربط مع الجهات الحكومية والأنظمة المتبّعة داخل المملكة العربية السعودية

تعاني الكثير من الصيدليات ومخازن الأدوية من أزمة عدم ربط صيدلياتها ومخازن الأدوية مع الجهات الحكومية والأنظمة المتبّعة داخل المملكة العربية السعودية مثل «نظام التتبع الدوائى رصد نظام نوبكو – وصفتى»

 

يُعد نظام ميدكاكير خطوة ذكيّة لأنظمة «الصيدليات والمستودعات والمخازن» بالربط مع نظام «رصد» حيث يراقب بدقة جميع الأدوية ويتأكد من سلامتها، بمعرفة مصدرها ومراحل تصنيعها حتى وصولها للمستهلك، من خلال تسجيل المسلسل المميّز لكل علبة دواء، حتى مع تشابه تاريخ الصلاحية والتشغيل من خلال «قارئ البار كود الرباعي» QR، وأيضًا يربط صيدليتك أو مستودعك مع شركة «نوبكو» وزارة الصحة من خلال نظام ميدكاكير، والذي يسمح بصرف الوصفات الطبيّة التي تم إصدارها من الوحدة العلاجية الخاصة بالمواطن من أي صيدلية تتبع هذا الاتفاق، ويحتوي على نموذج خاص بشركة «نوبكو» يوضح الأصناف الأساسية والبديلة، وهامش الربح.

 

 عدم وجود آلية لعمل العروض الترويجية بأشكال متعددة

العروض الترويجية تساهم في جذب العملاء للصيدليات ومخازن الأدوية.

 

وعدم وجود آلية فعّالة لعمل العروض الترويجية بأشكال متعدّدة تُعد من أكبر المشكلات التي تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية في الوقت الحالي.

 

لذلك توفّر أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية حلًا تقنيًا متطورًا لها، حيث يوفّر آلية لعمل العروض الترويجية بأشكال وأفكار ذكية متعددة.

 

مشاكل الجرد

تواجه الصيدليات ومخازن الجرد مشاكل كبيرة في إجراءات الجرد وتسوية الجرد لعدم المتابعة الدقيقة.

 

لا وجود لمثل هذه المشاكل الآن مع أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية حيث يمنح الشركات متابعة دقيقة واحترافية لعمليات الجرد، مع دقّة الجرد وفقًا لتواريخ الصلاحية والموردين.

 

 تراكم الأرصدة للأصناف المقتربة على انتهاء الصلاحية

تحدث مشكلة تراكم الأرصدة للأصناف المقتربة على انتهاء الصلاحية داخل الصيدليات ومخازن الأدوية نتيجة لعدم وجود إجراء بنقطة البيع يساعد الصيدلي على البيع بطريقة الوارد أولًا صادر أولًا.

 

مما يؤدي أيضًا لعدم حظر بيع الأصناف منتهية الصلاحية والذي يُعد كارثة بكل المقاييس.

 

أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية تقوم بإنشاء دورة مشتريات كاملة، والصرف بطريقة الوارد أولًا صادر أولا لتفادي تراكم الأصناف المقتربة على انتهاء الصلاحية وحظر بيع الأصناف منتهية الصلاحية.

 

 عدم القدرة على الحصول على تكلفة المخزون بأي وقت

من أبرز المشاكل التي تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية هي عدم القدرة على الحصول على تكلفة المخزون إلا بنهاية الفترة وعمل الجرد.

 

وذلك لعدم الترابط بين المخزون بالمستودعات ونقاط البيع مع الحسابات العامة للشركة، مما يدفع العميل للعمل بطريقة الجرد الدوري ولا يمكن معرفة تكلفة البضاعة المباعة إلى بعد عمل الجرد بنهاية الفترة ومن ثم تسوية الجرد.

 

لذلك عملت ميدكاكير على تطوير وتقديم حلول مبتكرة لهذه المشكلة من خلال أنظمة “الصيدليات ومخازن الأدوية” لديها.

 

والتي تمكّن أصحاب الصيدليات ومخازن الأدوية من معرفة تكلفة المخزون بأي وقت دون انتظار نهاية الفترة أو انتظار عمل الجرد بالمخازن أو الصيدليات، وذلك لأنها تربط المخزون بالمستودعات العامة ونقاط البيع مع الحسابات العامة للشركة.

 

ولن يحتاج العميل بعد ذلك للعمل بطريقة الجرد الدورية لمعرفة تكلفة بضاعته، وسيمكنه معرفة التكلفة في أي وقت شاء.

 

لذا تعتبر برامج ادارة الصيدليات من ميدكاكير حل شامل لأبرز المشاكل التي تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية، بحلول تقنية تحقق الإدارة الاحترافية بنجاح.

 

استكشف الآن أنظمة ادارة الصيدليات من ميدكاكير وتخلص من هذه المشكلات!

نحن نقدم لك برنامج إدارة صيدليات يسهل عليك البدء في إدارة صيدلية جديدة ومن ثم التوسع في عدد الصيدليات.

سواء ما كان تبحث عنه هو برنامج صيدليات بسيط بميزانية محدودة لصيدلية جديدة، أو نظام متكامل لإدارة مجموعة من الصيدليات بشكل مركزي ستجد ما تبحث عنه في برنامج الصيدليات من ميدكاكير.

 مشكلات تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية مع الحلول

ادارة الصيدليات أصبحت مؤخراً تحتاج إلى احترافية عالية في رصد وتتبّع الأدوية ومراقبة مخازن الأدوية لتفادي الخطأ، فالدواء الفاسد يُعد رصاصة قاتلة لجميع العملاء.

 

ويواجه قطاع الصيدليات ومخازن الأدوية الكثير من الصعوبات والمشاكل التي تمنعه من النجاح وكسب الأرباح، بل تعرّضه هذه المشاكل في كثير من الأحيان إلى عدّة خسائر على مختلف المستويات

 

لذا نقدّم لكم في هذا المقال أبرز 10 مشكلات تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية.

 

كما نشرح كيف طوّرت ميدكاكير أنظمة متخصصة لتقديم حلول مبتكرة لهذه المشاكل من خلال أنظمة ” الصيدليات ومخازن الأدوية” لمجموعة ميدكاكير.

 

 

فقدان التواصل والترابط بين أقسام وإدارات الصيدليات ومخازن الأدوية

تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية مشكلة في التواصل والترابط بين مختلف أقسامها وإداراتها المختلفة.

 

حيث يعمل كل منهم بشكل منعزل وهذا يصنع حالة من التخبّط ويقلل كفاءة اتخاذ القرارات المناسبة داخل الصيدلية.

 

استخدام أنظمة ميدكاكير يصنع فرقًا كبيرّا في حل هذه المشكلة.

 

حيث يقوم بالربط بين جميع الأقسام والإدارات المختلفة للشركة وتعزيز التواصل الفعّال بينهم لإدارة أعمال الشركة بكفاءة عالية تزيد من أرباحها

 

 عدم وجود رقابة في ادارة الصيدليات على دورة المشتريات

من أبرز المشاكل عدم وجود رقابة على دورة المشتريات بأكملها مثل «اتفاقيات الموردين وحدود الأرصدة» وعدم معرفة “الحد الأدنى وحد إعادة الطلب والحد الأعلى”.

 

وهذا بالطبع يمنع الصيدليات ومخازن الأدوية من عمل طلبات آلية بناء على معادلات ومتغيرات معروفة مسبقًا على مستوى المستودعات الداخلية أو مستوى نقاط البيع.

 

ولكن مع أنظمة ميدكاكير المتطورة للصيدليات ومخازن الأدوية، وفّرنا مراقبة احترافية كاملة على دورة المشتريات.

 

حيث تقوم هذه الأنظمة بمتابعة جميع التفاصيل والقيام بشكل آلي بعمل جميع الطلبات بناء على المعلومات التي يتم تسجيلها مسبقًا في النظام عن حدود الأرصدة المتاحة في المخازن أو الصيدليات.

 

وأيضًا يُحدّد حد الطلب والحد الأدنى والأقصى لكل صنف، على مستوى «الصنف، المستودع، نقطة البيع»، وأيضًا يُتابع الاتفاقيات مع الموردين ونسب الخصومات والبونص.

 

 عدم وجود آلية فعّالة لمعرفة مدّة انتهاء الصلاحية

تعاني الصيدليات ومخازن الأدوية من عدم وجود آلية فعّالة وقويّة لتحديد أو معرفة مدّة اقتراب انتهاء صلاحيات الأدوية.

 

والتي تمنع مسئولي المستودعات والصيدليات من اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه هذه الأدوية التي اقتربت على انتهاء صلاحيتها.

 

ولكن مع أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية، سيتمكّن مسئولي المستودعات بمعرفة المدة الكافية والتنبيه قبل انتهاء صلاحية الأدوية لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

 

وأيضًا يمنح الصيدليات ومخازن الأدوية إمكانية متابعة تواريخ انتهاء الصلاحية للأصناف مما يمنع زيادة حجم التوالف لدى الشركة وبالتالي يمنع زيادة معدل الخسائر .

 

 عدم وجود آلية لمتابعة التحويلات الصادرة من المستودع للصيدلية

عدم متابعة التحويلات الصادرة من المستودع إلى الصيدليات والاستلام بالصيدلية ومتابعة هذه المتعلقات بتقارير المقارنة تُعد مشكلة تواجه الكثير من الصيدليات ومستودعات الأدوية.

 

حيث تضع المسئولين في حيرة حول الأصناف المتاحة والرصيد الذي يمكن الاعتماد عليه، مما يمنع من اتخاذ القرار المناسب حول الأصناف المطلوبة لشراء النواقص منها أو وقف طلبات الشراء لأصناف الأدوية المتاحة بكثرة داخل الصيدليات.

 

ولكن مع أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية سيتمكن أصحاب الصيدليات بسهولة من متابعة جميع التحويلات الصادرة من المستودع ومراقبة الاستلام بالصدلية وجميع المتعلقات ووضعها بتقارير وافية للمقارنة بين جميع البيانات،

 

 تكرار تعريف الأصناف

تكرار تعريف الأصناف مشكلة تحدث داخل الصيدليات ومخازن الأدوية لعدم إمكانية تعدد الشحنات والتشغيلات والموردين لنفس الصنف.

 

ولكن أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية تتعامل بسهولة مع الشحنات المختلفة، وتواريخ الصلاحية المختلفة لنفس الصنف، و يُدرج الأصناف البديلة للصنف، ويُرفق صورة واقعية له.

 

 عدم الربط مع الجهات الحكومية والأنظمة المتبّعة داخل المملكة العربية السعودية

تعاني الكثير من الصيدليات ومخازن الأدوية من أزمة عدم ربط صيدلياتها ومخازن الأدوية مع الجهات الحكومية والأنظمة المتبّعة داخل المملكة العربية السعودية مثل «نظام التتبع الدوائى رصد نظام نوبكو – وصفتى»

 

يُعد نظام ميدكاكير خطوة ذكيّة لأنظمة «الصيدليات والمستودعات والمخازن» بالربط مع نظام «رصد» حيث يراقب بدقة جميع الأدوية ويتأكد من سلامتها، بمعرفة مصدرها ومراحل تصنيعها حتى وصولها للمستهلك، من خلال تسجيل المسلسل المميّز لكل علبة دواء، حتى مع تشابه تاريخ الصلاحية والتشغيل من خلال «قارئ البار كود الرباعي» QR، وأيضًا يربط صيدليتك أو مستودعك مع شركة «نوبكو» وزارة الصحة من خلال نظام ميدكاكير، والذي يسمح بصرف الوصفات الطبيّة التي تم إصدارها من الوحدة العلاجية الخاصة بالمواطن من أي صيدلية تتبع هذا الاتفاق، ويحتوي على نموذج خاص بشركة «نوبكو» يوضح الأصناف الأساسية والبديلة، وهامش الربح.

 

 عدم وجود آلية لعمل العروض الترويجية بأشكال متعددة

العروض الترويجية تساهم في جذب العملاء للصيدليات ومخازن الأدوية.

 

وعدم وجود آلية فعّالة لعمل العروض الترويجية بأشكال متعدّدة تُعد من أكبر المشكلات التي تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية في الوقت الحالي.

 

لذلك توفّر أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية حلًا تقنيًا متطورًا لها، حيث يوفّر آلية لعمل العروض الترويجية بأشكال وأفكار ذكية متعددة.

 

مشاكل الجرد

تواجه الصيدليات ومخازن الجرد مشاكل كبيرة في إجراءات الجرد وتسوية الجرد لعدم المتابعة الدقيقة.

 

لا وجود لمثل هذه المشاكل الآن مع أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية حيث يمنح الشركات متابعة دقيقة واحترافية لعمليات الجرد، مع دقّة الجرد وفقًا لتواريخ الصلاحية والموردين.

 

 تراكم الأرصدة للأصناف المقتربة على انتهاء الصلاحية

تحدث مشكلة تراكم الأرصدة للأصناف المقتربة على انتهاء الصلاحية داخل الصيدليات ومخازن الأدوية نتيجة لعدم وجود إجراء بنقطة البيع يساعد الصيدلي على البيع بطريقة الوارد أولًا صادر أولًا.

 

مما يؤدي أيضًا لعدم حظر بيع الأصناف منتهية الصلاحية والذي يُعد كارثة بكل المقاييس.

 

أنظمة ميدكاكير للصيدليات ومخازن الأدوية تقوم بإنشاء دورة مشتريات كاملة، والصرف بطريقة الوارد أولًا صادر أولا لتفادي تراكم الأصناف المقتربة على انتهاء الصلاحية وحظر بيع الأصناف منتهية الصلاحية.

 

 عدم القدرة على الحصول على تكلفة المخزون بأي وقت

من أبرز المشاكل التي تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية هي عدم القدرة على الحصول على تكلفة المخزون إلا بنهاية الفترة وعمل الجرد.

 

وذلك لعدم الترابط بين المخزون بالمستودعات ونقاط البيع مع الحسابات العامة للشركة، مما يدفع العميل للعمل بطريقة الجرد الدوري ولا يمكن معرفة تكلفة البضاعة المباعة إلى بعد عمل الجرد بنهاية الفترة ومن ثم تسوية الجرد.

 

لذلك عملت ميدكاكير على تطوير وتقديم حلول مبتكرة لهذه المشكلة من خلال أنظمة “الصيدليات ومخازن الأدوية” لديها.

 

والتي تمكّن أصحاب الصيدليات ومخازن الأدوية من معرفة تكلفة المخزون بأي وقت دون انتظار نهاية الفترة أو انتظار عمل الجرد بالمخازن أو الصيدليات، وذلك لأنها تربط المخزون بالمستودعات العامة ونقاط البيع مع الحسابات العامة للشركة.

 

ولن يحتاج العميل بعد ذلك للعمل بطريقة الجرد الدورية لمعرفة تكلفة بضاعته، وسيمكنه معرفة التكلفة في أي وقت شاء.

 

لذا تعتبر برامج ادارة الصيدليات من ميدكاكير حل شامل لأبرز المشاكل التي تواجه الصيدليات ومخازن الأدوية، بحلول تقنية تحقق الإدارة الاحترافية بنجاح.

 

استكشف الآن أنظمة ادارة الصيدليات من ميدكاكير وتخلص من هذه المشكلات!

نحن نقدم لك برنامج إدارة صيدليات يسهل عليك البدء في إدارة صيدلية جديدة ومن ثم التوسع في عدد الصيدليات.

سواء ما كان تبحث عنه هو برنامج صيدليات بسيط بميزانية محدودة لصيدلية جديدة، أو نظام متكامل لإدارة مجموعة من الصيدليات بشكل مركزي ستجد ما تبحث عنه في برنامج الصيدليات من ميدكاكير.

Medicakare
Medical Software Windows

Rated 4.5 out of 1324 Review(s)

1324

5
1112
4
22
3
21
2
23
1
16